تسلسل الأحداث الزمنية لمطار البحرين الدولي

لقد كان للمطار دور هام في الحفاظ على مكانة البحرين كمركز رئيسي للتجارة بين الدول. أسس في العام 1920، يملك مطار البحرين الدولي تاريخ حافل بالأحداث ومازال يلعب دوراً مهما في تعزيز المعايير وتطوير الأداء.

 

حقبة العشرينات

1927

استقبال طائرات الخطوط الجوية البريطانية، والتي كانت تُعرف آنذاك باسم الخطوط الجوية الامبراطورية البريطانية.

  

حقبة الثلاثينات

1936

أصبحت البحرين نقطة عبور (ترانزيت) بين الهند والمملكة المتحدة، بمعدل رحلتين أسبوعياً

  

1937

بدء تسيير رحلات الطائرات المائية لشركة الخطوط الجوية الامبراطورية البريطانية بصفة منتظمة من وإلى "مطار البحرين المائي".

    

حقبة الخمسينات

1950

تدشين رحلات أسبوعية إلى كل من كراتشي وسنغافورة وهونج كونج، إضافة إلى ثلاث رحلات أسبوعية إلى مدينة سيدني الأسترالية.

  

حقبة الستينات

1960

تأسيس شركة طيران الخليج، والتي كانت تُعرف آنذاك باسم "جلف أفييشن".

  

حقبة السبعينات

1970

بدأت كل من الخطوط الجوية الأسترالية المعروفة باسم "خطوط كانتس الجوية"، والخطوط الجوية البريطانية، والخطوط الجوية الهندية، والخطوط الجوية السنغافورية، في استخدام مطار البحرين الدولي كمحطة ترانزيت رئيسية لطائرات البوينج 747.

  

1976

تشغيل رحلات منتظمة بين البحرين ولندن على طائرة الكونكورد الأسرع من الصوت التابعة لشركة الخطوط الجوية البريطانية في عام 1976.

  

حقبة التسعينات


1994

بدء أعمال توسعة مرافق المطار في أوائل الثمانينات كمقدمة لمشروع التوسعة والتجديد الرئيسي الذي أُستكمل في شهر مارس من العام 1994. وتم تدشين مبنى المطار الجديد بتكلفة قدرها 100 مليون دولار أمريكي في عام 1994، لتصبح السعة الاستيعابية لمطار البحرين حوالي 10 ملايين مسافر سنوياً.

  

2000


2008

تأسيس شركة مطار البحرين.

  

2010

تولت شركة مطار البحرين مسئولية إدارة وتطوير مطار البحرين الدولي.

  

2030

 

Bookmark and Share