شركة مطار البحرين تطبّق برمجية جديدة لتقنية المعلومات والاتصالات بهدف تعزيز كفاءة العمليات

أصبحت شركة مطار البحرين أول مؤسسة في مملكة البحرين تطبق تقنية "Oracle Soar"، والتي تمثل برنامجًا متطورًا من أوراكل صُمم خصيصًا لمساعدة الشركات على ترحيل تطبيقاتها إلى السحابة الاليكترونية. إذ ستدعم تلك الخطوة خطة انتقال شركة مطار البحرين إلى تقنية "Oracle Fusion"، وهي مجموعة متكاملة من التطبيقات التي ستساهم في أتمتة أهم العمليات التشغيلية الرئيسية وتعزيز كفاءتها.



جاء ذلك خلال حفل التدشين الذي أقامته الشركة بحضور عدد من المسؤولين الإداريين، وعلى رأسهم الرئيس التنفيذي للشركة السيد محمد يوسف البنفلاح، إلى جانب مجموعة من المسؤولين بشركة أوراكل والمستخدمين الرئيسيين للبرنامج.

وبهذه المناسبة صرح السيد البنفلاح بأن تبني هذه التقنية السحابية سيساهم بدور كبير في تحسين سير العمليات التشغيلية الخاصة بإدارة الموارد البشرية والمشتريات والشؤون المالية وتوحيد البيانات وإعداد التقارير، فضلًا عن توفير تجربة استخدام متطورة لكل من مجموعة طيران الخليج القابضة وشركة مطار البحرين موضحًا أن هذه المنصة الجديدة ستتيح لشركة مطار البحرين إمكانية تطوير البنية التحتية لتقنية المعلومات مرونة تسيير جميع الأنشطة، وهو ما سيساعد بدوره على مواكبة النمو المتزايد للأعمال بمنتهى الكفاءة والفاعلية، كما سيدعم الأهداف الاستراتيجية للشركة الرامية إلى رقمنة العمليات وتحديثها وزيادة قابلية التوسّع ومركزة الخدمات المشتركة وتوحيدها تحت مظلة مجموعة طيران الخليج القابضة.

وأضاف السيد البنفلاح: "تتخذ مملكة البحرين المزيد من الخطوات الواثقة كل يوم في إطار مسيرتها الدؤوبة لتصبح مركزًا ماليًا رائدًا في المنطقة بما يتفق مع أهداف الرؤية الاقتصادية 2030. ومما لا شك فيه أن مستقبل القطاع المالي يتبلور حول حلول التكنولوجيا المالية، وتواصل المملكة إثبات جدارتها وتميّزها في هذا المجال، إذ يتجه القطاعان العام والخاص بشكل استباقي ونشط نحو تبني أحدث الابتكارات. ومن جانبها، تظل شركة مطار البحرين ملتزمة بالاستثمار بكثافة في تعزيز قدرات تقنية المعلومات والاتصالات، وهو ما سيمكنّها بدوره من مواكبة مبادرات التحوّل الرقمي التي تشهدها البلاد، كما سيدعم خطط نمو مطار البحرين الدولي الجاري تنفيذها ضمن برنامج تحديث المطار."

هذا وتعد تقنية "Oracle Fusion" حاليًا الأداة الوحيدة التي يستخدمها جميع موظفي شركات مطار البحرين لتقديم الطلبات، وهو ما يُغنى عن الحاجة إلى المعاملات الورقية وييسّر عملية الحصول على الموافقات. أما تقنية "Oracle Soar"، فإنها تساعد المستخدمين على الانتقال إلى السحابة مع ترشيد الوقت والتكلفة بما يصل إلى 30%، كما تساهم أيضًا في تعزيز القيمة وخفض المخاطر وزيادة الشفافية.

وكانت شركة مطار البحرين قد نقلت خوادمها في وقت سابق من هذا العام إلى خدمات أمازون ويب، لتنضم بذلك إلى عدد متزايد من الجهات الحكومية البحرينية التي تنتقل إلى المنصة السحابية.

 

Bookmark and Share